هل تعرف بماذا تهمس ألوان الزهور؟!!

للزهور لغة خاصة تخاطب الوجدان والمشاعر،
وتحمل بين مفرداتها الأمل والتفاؤل والإقبال على الحياة…
وهي لغة عالمية لا تحتاج إلى ترجمة حيث يفهمها جميع البشر على اختلاف لغاتهم وثقافاتهم..
والبعض يتخذها وسيلة لإيصال رسالة ما..
ففي جزر هاواي تعلن الفتاة عن رغبتها في الإرتباط بوضع زهرة على أذنها اليمنى،
أما المتزوجة فتبعث رسالة بعدم الإقتراب عن طريق وضع زهور على كلتا أذنيها.
والفرنسيون أكثر الشعوب التي تتحدث بلغة الزهور،
حيث يعتبر الرجل الفرنسي من أكثر الرجال الذين يحرصون على إهداء الزهور للمرأة في مختلف المناسبات..
والزهور تعبر عن معاني الحب وأحواله ودرجاته..
ويمكن للمحب أن يفضي بمكنون مشاعره..
عن طريق اختياره لنوع الزهرة وألوانها..
واخترت لكم من قاموس لغة الزهور هذه الرسائل..

°ღ° الوردة الحمــــراء °ღ°

تمثل الجمال والحب الملتهب ورسالتها تقول,,
(أحبك من كل قلبي)

°ღ° الوردة الزهريــــة °ღ°

تمثل الرقة والإفتتان ورسالتها تقول,,
(أنا معجب بك)

°ღ° الوردة البيضـــاء °ღ°

تمثل النقاء والخصوصية ورسالتها تقول,,
(أنت هدية من السماء)

°ღ° الوردة الخضـــراء °ღ°

تمثل الأمل والرجاء ورسالتها تقول,,
(أتمنى أن تكوني لي)

°ღ° الوردة البرتقاليـــة °ღ°

تمثل رهافة المشاعر ورسالتها تقول,,
(رقتك تفوق رقة الزهور)

°ღ° الوردة الزرقـــاء °ღ°

تمثل الوفاء وكأنها تقول,,
(أنا لك للأبد)

°ღ° الوردة البنفسجيــة °ღ°

تمثل الحب الحزين وكأنها تقول,,
(مهما حدث سأظل أحبك)

أما الباقة التي تضم ألواناً وأنواعاً متعددة من الورود

فهي تدل على أن الحبيب مستعد أن يضحـي بأي شيء من أجل من يحب..

°ღ° أحوال الزهور °ღ°

قد تكون الوردة صغيرة في حجمها
إلا أن تأثيرها يكون كبيراً على حالة الشخص الذي يقتنيها..
فبعض الزهور لها القدرة على نقلك من حال إلى حال أفضل بمجرد النظر إليها

هــذا ما أرادت الزهــور أن تهمسـه لنا,,,

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: